الاثنين، 30 يوليو، 2012

أسماء المرشحين للوزارة في حكومة قنديل والمعتذرون عنها









حالة ترقب، وجدل واسعة، سيطرت على الشارع المصري، بمجرد 


إعلان الرئيس محمد مرسي، تكليف هشام قنديل 




بتشكيل الحكومة، حيث أشارت التكهنات إلى أسماء ستتولى حقب 


وزارية وأسماء أخرى مستبعدة.




ونعرض فيما يلي قائمة بجميع المرشحين لأول حكومة، تحت لواء 


رئيس منتخب، كما نعرض أسماء المعتذرين عن تولي 


الوزارة، وأسباب اعتذارهم.



المرشحون:

- أسامة أبوطالب: أستاذ بأكاديمية الفنون، مرشح لوزارة الثقافة.

- المهندس هاني محمود: مرشح لوزارة الاتصالات، رئيس مركز 



المعلومات ودعم اتخاذ القرار سابقا ورئيس مجلس إدارة البريد 


المصري.

- عبدالسلام الأنور: رئيس مجلس إدارة بنك HSBC مصر، مرشح 



لوزارة الاستثمار.

- زياد بهاء الدين: رئيس هيئة الرقابة المالية، مرشح لوزارة 



الاستثمار، تولى رئاسة مجموعة العمل التي شكلها أحمد شفيق 


أثناء رئاسته للحكومة والمختصة بوضع قواعد تمنع تعارض المصالح 


المالية للوزراء والمسئولين بالدولة مع المصلحة العامة إلا أنه قدم 


استقالته لشفيق الذي قبلها.

- طارق عامر: رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي واتحاد البنوك 



المصرية، مرشح نائب رئيس الوزراء للشئون الاقتصادية، رئيس 


مجلس إدارة البنك الأهلي المصري ورئيس اتحاد البنوك المصرية 


والنائب السابق لمحافظ البنك المركزي المصري ونائب رئيس 


المصرف العربي الدولي المملوك من حكومات عربية أبرزها مصر 


وليبيا والإمارات وسلطنة عمان.


- محمد عبدالمنعم الصاوى: مرشح لوزارة الثقافة، عضو مجلس 



الشعب عن حزب الحضارة، ومدير عام شركة "عالمية للنشر 


والإعلان" ومؤسس ورئيس مجلس إدارة "ساقية الصاوى"، وزير 


الثقافة فى حكومة أحمد شفيق خلفا لجابر عصفور الذي استقال 


لأسباب صحية.

- الدكتور محمد يسري إبراهيم: مرشح لوزارة الأوقاف، المتحدث 



الإعلامي لحزب النور وأمين عام الهيئة الشرعية للحقوق والإصلاح 


وشغل منصب وكيل جامعة المدينة العالمية، وعمل باحثا بالمركز 


القومي للبحوث في وزارة البحث العلمي، وهو حاصل على 


الدكتوراة في الهندسة الكيميائية، والدكتوراة في الشريعة 


الإسلامية.

- الدكتور طارق وفيق: مرشح لتولي الحقيبة الوزارية الجديدة 



الخاصة بمياه الشرب والصرف الصحي، أستاذ التخطيط العمراني 


بجامعة القاهرة، وعضو الهيئة العليا لحزب الحرية والعدالة والمشرف 


على لجنتي السياحة والتعمير وأحد مؤسسي مشروع النهضة.

- الدكتور محمد حازم: أستاذ الإلكترونيات بكلية الهندسة جامعة 



القاهرة، مرشح وزيراً للاتصالات.

- الدكتور محمد رشاد: أستاذ الطرق والكبارى بهندسة القاهرة، 



مرشح وزيراً للنقل.

- الدكتور مصطفى مسعد: مرشح وزيراً للتعليم العالي. عضو حزب 



الحرية والعدالة وأستاذ أساسات بكلية الهندسة بجامعة القاهرة 


والمسئول عن ملف التعليم في الحملة الرئاسية للرئيس مرسي.

- الدكتور ممتاز السعيد، مرشح وزيراً للمالية. وزير المالية فى 



حكومة الجنزورى ونائب وزير المالية في حكومة عصام شرف كما 


شغل منصب مستشار مالي خاص لوزير المالية في كافة شئون 


الموازنة والتمويل والحسابات الختامية والمالية ويختص بجانب 


الأعمال التي يكلف بها من قبل وزير المالية.



- أحمد أبوالسعود: مرشح لوزارة البيئة. يشغل منصب وكيل أول 


الوزارة لشئون 12 فرعاً لجهاز شئون البيئة يغطى جميع المحافظات، 


ويملك خبرات تنفيذية في مجال تنفيذ مشروعات لحماية البيئة 


والحد من تلوث الهواء وهو خريج كلية الزراعة عام 1983 وتربطه 


علاقة صداقة قوية برئيس الحكومة هشام قنديل.

- المهندس إبراهيم محلب: مرشح لوزارة الإسكان. رئيس مجلس 



إدارة شركة المقاولون العرب وعضو مجلس الشورى بالتعيين، وعضو 


لجنة السياسيات بالحزب الوطني "المنحل"، كما شغل مناصب نائب 


رئيس مجلس إدارة ورئيس لجنة العلاقات الخارجية للاتحاد المصري 


لمقاولى التشييد والبناء، عضو مجلس إدارة مركز بحوث ودراسات 


الهندسة المدنية بكلية الهندسة - جامعة القاهرة، عضو مجلس 


إدارة مركز بحوث الإسكان والبناء.

- طارق عبداللطيف: أستاذ الهندسة والعمارة بجامعة القاهرة، 



مرشح وزيراً للإسكان.

- محمد شعيب: رئيس الشركة القابضة للغازات "إيجاس"، 



والمرشح وزيراً البترول.

- الدكتور محمد بيومي: مدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وخبير 



الموارد المائية، مرشح وزيراً للري.

- حاتم عبداللطيف: أستاذ الآداب بجامعة القاهرة - مرشح وزيراً 



للشئون الاجتماعية.

- عصام خليفة: المشرف العام على مكتب وزير الري - مرشح وزيراً 



للري.

- أحمد جمال نوارة: أمين اتحاد الجامعات الخاصة - مرشح وزيراً 



للتعليم العالي. أمين عام الجامعات الخاصة وصاحب مدارس أوروبا 


شولا الدولية، وزميل للدكتور محمد مرسي فى كلية هندسة 


جامعة الزقازيق. وكان الدكتور محمد مرسي قد رشحه من قبل 


عضواً في الجمعية التأسيسية الأولى - ممثلاً للجماعات الخاصة - 


التي تم حلها بحكم من محكمة القضاء الإداري.

- أسامة ياسين:أستاذ طب الأطفال و النائب البرلماني و رئيس 



لجنة الشباب بمجلس الشعب والقيادي بحزب الحرية والعدالة، 


مرشح وزيراً للشباب.

- على فهمى طلبة: رئيس شركة الدلتا للاتصالات، مرشح وزيراً 



للاتصالات.

- نادية الزخارى: وزيرة البحث العلمي، مرشحة للاستمرار في وزارة 



البحث العلمي.

مدحت العقاد: أستاذ الاقتصاد بجامعة الزقازيق، لوزارة التجارة 


والصناعة.

- فاروق العقدة: محافظ البنك المركزي، مرشح نائباً لرئيس الوزراء 



للشئون الاقتصادية (اعتذر عن المنصب).

المعتذرون عن الوزارة:

- هشام رامز: العضو المنتدب للبنك التجارى الدولي والنائب السابق 



لمحافظ البنك المركزي المصري، اعتذر عن منصب نائب رئيس 


الوزراء للشئون الاقتصادية.

- حمدى قنديل: اعتذر عن عدم تولى وزارة الإعلام، مبررا سبب 



رفضه بأنه لم يكن يرغب في تولي أي مناصب وزارية.

- أيمن الصياد: رئيس تحرير مجلة "وجهات نظر"، اعتذر عن عدم 



تولي وزارة الإعلام، مؤكدا أنه كاتب صحفي ولا يجيد الإدارة 


الإعلامية.

- الدكتور عاطف رضوان: عميد كلية طب الزقازيق، اعتذر عن عدم 



تولب وزارة الصحة، معتبرا أن إمكانياته أقل من تولي الوزارة.
- منير فخرى عبدالنور: وزير السياحة ومساعد رئيس حزب الوفد 


وعضو الهيئة العليا للحزب، أعلن عن رغبته في عدم الاستمرار في 


أي منصب وزاري، وذلك قبل تسمية رئيس الحكومة هشام قنديل.

- جودة عبدالخالق: وزير التموين والتجارة الداخلية أعلن أنه لن 



يستمر وزيراً للتموين في حكومة الدكتور هشام قنديل؛ لأنه ليس 


لديه القدرة على الاستمرار.




- فايزة أبو النجا :أعلنت أنها لن تستمر في الوزارة الجديدة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق