الجمعة، 17 أغسطس، 2012

الرئيس مرسي يقرر المشاركة في قمة دول عدم الانحياز في ايران





اعلن مسؤول في مكتب الرئاسة المصرية يوم الخميس 16 اغسطس ان الرئيس محمد مرسي يعتزم المشاركة في قمة "دول عدم الانحياز"، المزمع عقدها في العاصمة الإيرانية طهران آخر الشهر الجاري.
وكان نائب الرئيس الإيراني حميد بقائي قد زار القاهرة الأسبوع الماضي وسلم الرئيس محمد مرسي دعوة رسمية من الرئيس الإيراني أحمدي نجاد لحضور اجتماع القمة.
وقال محمد كامل عمرو وزير الخارجية المصري ان القاهرة تدرس عرضا تقدم به نائب الرئيس الإيراني حميد بقائي للرئيس محمد مرسي لحضور قمة عدم الانحياز في العاصمة الإيرانية طهران، المقرر انعقادها في 30 أغسطس الجاري.
وصافح الرئيس مرسي الرئيس الإيراني أحمدي نجاد، للمرة الأولى منذ توليه مهام منصبه، أثناء مشاركتهما في قمة الدول الإسلامية الاستثنائية، التي عقدت بمكة المكرمة، حيث كان الرئيس الإيراني يجلس بجوار العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز، وعندما وصل الرئيس مرسي لتحية خادم الحرمين الشريفين الذي كان يتكئ على عصاه، وقف نجاد فصافحه الرئيس مرسي.
يذكر أن مصر تولت رئاسة منظمة "دول عدم الانحياز" في الدورة المنتهية، وستتسلم منها إيران هذه الرئاسة لمدة ثلاث سنوات في اجتماع طهران القادم، وتتشكل هذه المنظمة من 118 عضوا.


المصدر: وكالات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق