الأحد، 12 أغسطس، 2012

وزير الدفاع الجديد يؤدي اليمين الدستورية أمام الدكتور محمد مرسى رئيس الجمهورية.



أدى وزير الدفاع الجديد، عبد الفتاح السيسى، اليمين الدستورية أمام الدكتور محمد مرسى رئيس الجمهورية. 
اللواء عبد الفتاح السيسي.. هو مدير المخابرات العسكرية والاستطلاع الذي أصدر الرئيس محمد مرسي قرارًا بترقيته من لواء أركان حرب إلى رتبة فريق أول ووزيرا للدفاع، بعد إحالة المشير حسين طنطاوي للتقاعد. 
السيسي، أول من اعترف فعليًا بإجراء كشوف العذرية، في حواره مع أمين منظمة العفو الدولية؛ بحجة حماية الجيش من مزاعم الاغتصاب التي قد تلحق بالجنود بعد الإفراج عن المحتجزات. 
كما أنه أول من أعلن صراحة الحاجة إلى تغيير ثقافة قوات الأمن، وأعطى تأكيدات بأن هناك تعليمات بعدم استخدام العنف ضد المتظاهرين وحماية المعتقلين من التعرض للمعاملة السيئة، وأكد على أن الجيش لا ينوي اعتقال النساء مرة أخرى. 
اتهمه الإعلامي توفيق عكاشة بالتحكم في سلوك أعضاء المجلس العسكري، حيث شن هجوما عنيفا على المجلس وعلى رأسه المشير طنطاوي، متهما إياهم بالخضوع لضغوط المخابرات الحربية، ومديره اللواء عبدالفتاح السيسي، حيث اتهم عكاشة السيسي بأنه ينتمي للإخوان المسلمين، وأن بعض أفراد أسرته يرتدين النقاب والجوانتي، وهو ما دفع المجلس للتأكيد على أن ما قاله عكاشة ما هو إلا افتراءات ومحض كذب

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق